فيديوهات / مراجعات الأفلام

Prisoners – 2013

Prisoners - 2013

?How could he drive an RV if he has an I.Q. of a 10 year-old

بقلم مهند الجندي.

يقرأ الشرطي لوكي الأبراج الصينية أثناء تناوله العشاء وحيداً في مطعم موحش عشية عيد الشكر في فيلم (سجناء) للمخرج ديني فيلنيوف، وكأنه يتمنى أن يأتي أحد ما ويخطفه مما هو عليه، قبل أن يتلقى بلاغاً بالعثور على حافلة يُشتبه صاحبها باختطاف طفلتين من أمام منزليهما، يستجيب لوكي النداء مستسلماً ولا يبدو عليه أية اهتمام كي يقرأ طالعه أو خصال شخصيته من هذه الأبراج. يحضرنا هنا فيلم اختطاف وتحقيق من الدرجة الأولى، تتسارع منه نبضات القلب مع استحضار مشاعر الشخصيات وتقديمها مجردةً على الشاشة عبر اللحظات الصغيرة الموترة والأصوات الخافتة المستنبطة منها، وعند نهاية الأحداث واكتشاف خبايا الحبكة، تتولد متاهة جديدة في ذهن المشاهد لن تفارقه لفترة طويلة كما هو حال كل فرد في هذه المأساة.

الفيلم، كمحصلة وتأثير داخلي، هو مثال على إفراز إما أفضل أو أسوء ما بداخلنا من قوى وضعف عند المحن والتحديات، أكثر من أي شيء آخر. نتعرف على المتعهد كيلر دوفر (بأداء متفجر من هيو جاكمان) للمرة الأولى وهو يُشرف على تدريب ابنه وهو يُردي غزالاً ميتاً في الغابة القارصة، ويخبره أن أهم درس لقنه إياه جدّه كان أن يكون مستعداً لحدوث أي كارثة طبيعية أو طارئ غير متوقع في الحياة؛ بيد أن دوفر الذي أمضى حياته في حالة تأهب حرفية مخصصاً لها ورشة تشمل كل شيء يخطر بالحسبان، من أدوات ومعدات وأقنعة، لا يبدو قادراً، وربما عاجزاً، ليس فقط على تحمل ما ستتعرض له عائلته، بل أن الفاجعة تُخرج من مسام جلده مرارة ماضيه، وتستنفذ روحه وعقله وجسده وكأنه هروبٌ بائس إلى الهلاك.

PRISONERS

لوكي، الشرطي الذي لم يخسر بحياته قضية واحدة ويفتقر لحياة طبيعية وأسرة تقليدية، بات مسؤولاً عن إنقاذ حياة أشخاصٍ اعتياديين فقدوا الثقة بأسلوب العدالة المعهودة، وقرروا الوصول للحقيقة بأساليب تخرجهم عن طبيعتهم البشرية (وإن كانت أساليبهم مبالغة بعض الشيء). كيلر دوفر الذي يتلو دعاءً يتضرع به لخالقه أن يغفر له ذنب تعذيبه من يشك أنه قد اختطف ابنته، سيواجه من يرتكب ذنوباً مناقضة عقائدياً ومماثلة منهجياً. يقدم المخرج فيلنيوف هذه القصص بتركيبات صورية قاسية (عدسة المخضرم روجير ديكينز) تساندها بيئة ولاية بنسيلفانيا الباردة، ويتمهل بعرض مجريات التحقيق مستنداً على سيناريو آرون غوزيكاوسكي الحريص على التقاط أصغر الإيماءات وبالتالي التركيز على أدق الانفعالات.

يتطرق العمل لبعض الثيمات المهمة كالإيمان والانتقام والاضطراب العقلي والعقائد المتطرفة، والتي تتوجب جدلاً بناءً يرقى بمستوى العناية الموضوعة فيها، وتقديم الفيلم لها بطريقة سردية حيادية بحتة، دون مواعظ مفتعلة منفرة، هو إنجاز يحتسب لأحد أفضل أفلام هذا العام. والفريد، بالنسبة لي على الأقل، هو إنك حتى إذا اكتشفت مفتاحاً لهذه المتاهة ككل، لن تكتشف أبداً مفتاحاً لشخصية الشرطي لوكي.

ALeqM5jfNguRVtT09j5YQ4jsZ99tvc13YQ

IMDb | RT

Advertisements

One thought on “Prisoners – 2013

  1. مشكور أخ مهند وما قصرت مراجعة ممتازة تليق بهذا الفيلم. أعجبتني مقطوعة”إذا اكتشفت مفتاحاً لهذه المتاهة ككل، لن تكتشف أبداً مفتاحاً لشخصية الشرطي لوكي.” 🙂
    بإنتظار كل جديد على هذا الموقع المميز
    شكرا مرة اخرى

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s